أنشطة الجامعةالندوات

ندوة حول المفاوضات الناجعة

تلقى الإخوة النقابيين المشاركين في الندوة  التكوينية حول المفاوضات الاجتماعية المنعقدة من 25 إلى 27 مارس 2021 تدريبا حول المفاوضات الاجتماعية وشروط نجاحها والسمات التي ترفع من نجاعتها وخاصة العقلانية وحسن بسط المطالب. وتم خلال هذه الندوة التي ترأسها الأخ الحبيب الحزامي الكاتب العام للجامعة العامة للنسيج والملابس والجلود والأحذية، تنظيم عدد من الورشات التكوينية التي تهدف إلى ملاءمة التكوين النظري مع وضعيات عملية.

الأجر لا يكفي :

واعتبر عدد من الإخوة النقابيين، أن الوضع المادي للأجراء تدهور كثيرا نتيجة ضعف الأجور وتصاعد نسبة التضخم دون توقف، فضلا عن الاحتكار والمضاربة. وقالوا ان الحسابات المنطقية تفيد ان العامل أصبح عاجزا عن توفير ضرورات الحياة وان الأجر لا يكفي لتوفير الحد الأدنى الضروري للعيش والكريم. واعتبروا ان العمل اللائق يجب ان يوفر أجرا يضمن العيش اللائق وهو ما لا يتحقق في ظل النظم ولتشريعات الحالية. وبين الإخوة النقابيون ان عديد التشريعات التي تجاوزها الزمن أصبحت عائقا أمام تطور المسار المهني للعمال.

مراجعات ضرورية:

وأشار الأخ الحبيب الحزامي إلى ضرورة تطوير التشريعات الشغلية حتى تتلاءم مع تطورات عالم الشغل مبرزا، ضرورة  مراجعة العديد من الجوانب الترتيبية. واعتبر الحزامي ان المفاوضات الاجتماعية الخاصة بالقطاع الخاص فرصة لمراجعة عدة جوانب ترتيبية من أبرزها قيمة الدرجة وتوسيع شبكة الأجور. وأشار الأخ الكتاب العام إلى انه من المفترض عدم الرجوع إلى التفاوض حول مراجعة قيمة الدرجة باعتبارها نقطة واردة في نص اتفاق سابق بين الاتحاد العام التونسي للشغل والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة  واعتبر أن على القطاعات المعنية الدخول في التفاوض على قيمة الدرجة التزام بروح الاتفاق المذكور .

طارق السعيدي

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى