أنشطة الجامعة

حبيب الحزامي للشعب نيوز..”عاملات وعمال النسيج بلا رواتب منذ ثلاثة أشهر وأوضاع خطيرة تحتاج الى تدخل عاجل

يواصل عمال وعاملات شركة ديامون بالباطن التابعة لولاية القيروان اعتصامهم بمقر عملهم لاكثر من ثلاثة اشهر، احتجاجا على سياسة التجويع والتركيع المنتهجة من طرف المؤجر الإيطالي في ظل صمت رهيب للأطراف السياسية.

وفي تصريح للشعب نيوز، قال كاتب عام الجامعة العامة للنسيج والملابس والاحذية والجلود حبيب الحزامي، ان الوضع في مصنع ديامون اصبح مثير للقلق والخوف معا وهو سابقة خطيرة، باعتبار ان المؤجر تمادى في تصرفاته العدائية وغير المسؤولة تجاه العاملات والعمال. وأضاف انه من بين الأمور التي دفعت الى مواصلة الاعتصام رغم طول مدته هو اقدام المؤجر على الغاء سنوات الاقدمية وفرض عقود جديدة على كل العمال بمن في ذلك الذين تجاوزت سنوات اقدميتهم ثلاثين اوعشرين سنة كاملة. وقال محدثنا ان عمال الديامون الذين افنوا حياتهم في خدمة شركتهم والعمل على تطويرها، وجدوا انفسهم بلا رواتب منذ ثلاثة اشهر.

وأكد الكاتب العام للجامعة ان المؤجر يحاول التاثير على عدد من العاملات من أجل إعادة 70 عاملا مقابل طرد 300 اخرين، وهو ما اعتبر الحزامي تعنتا وهروبا الى الامام باعتبار ان ذلك سيخلق مناخا اجتماعيا متوترا.

وفي السياق نفسه، يعيش عمال وعاملات شمال افريقيا للخياطة بصفاقس تقريبا نفس الوضعية. وحسب الأخ الحبيب الحزامي، فان العمال دخلوا في اعتصام مفتوح منذ فترة بمقر الشركة المذكورة دفاعا عن حقهم في العمل اللائق ودفاعا عن الحق النقابي.

كما يعيش عمال  شركة الخياطة الحديثة التابعة لمنصف بركوس والواقعة بقصر سعيد نفس الوضعية المزرية والمتمثلة أساسا في ضرب للحق النقابي وغياب للعمل اللائق وعدم صرف الرواتب وما الى ذلك من أمور أخرى في علاقة باستغلال العملة وعدم منحهم لحقوقهم.

وقال محدثنا الحبيب الحزامي ان هناك تأخير في رواتب الموظفين في الشركات المذكورة سلفا وان هذا تسبب في خلق تململ وقلق كبيرين. وطالب بتدخل السلط المعنية لايجاد حل للمسائل العالقة لا سيما ان العمال يعيشون حالة من الخصاصة والحرمان.

واضاف الحزامي ان الجامعة تستعد للتحرك من اجل ايقاف هذا الوضع الذي بتصف بالتطاحن الاجتماعي والخطر.

حياة الغانمي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى