أنشطة الجامعة

ندوة تكوينية حول المفاوضات الاجتماعية

تابع الاخوة النقابيون المشاركون في الندوة التكوينية حول المفاوضات الاجتماعية المنعقدة من 25 الى 27 نوفمبر 2021 تكوينا معمقا في مجل التفاوض. وتدارس المكونون مختلف الجوانب القانونية والنقابية للمفاوضات الاجتماعية.

وقد مثلت المفاوضات الاجتماعية التي خاضتها الجامعة العامة للنسيج والملابس والجلود والاحذية مع شريكها الاجتماعي مثالا مهما على اعتبار انها أولى مفاوضات قطاعية تشمل الجوانب الترتيبية منذ 2008.

وقد افتتح هذه الندوة الأخ منعم عميرة الأمين العام المساعد المسؤول عن قسم الوظيفة العمومية بحضور الأخ حبيب الحزامي الكاتب العام للجامعة والاخ محمد عباس عضو الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس والسيد اميل ليزار مدير مشاريع بفريدريش ايبرت.

 

وضع عام معقد :

وثمن الأخ منعم عيمرة الاتفاق الحاصل في قطاع النسيج والملابس معتبرا انه مكسب مهم في ظل الظرف الصب الدقيق. وقال الأخ منعم عميرة ان الوضع العام في البلاد معقد وهو تدل عليه كل المؤشرات في مختلف القطاعات. وبين ان الأرقام في مختلف المجالات مخيبة للآمال وغير مطمئنة. وذكر ان ميزانية الدولة لسنة 2021 تشهد عجزا بنحو 9.6 مليار دينار وقد تجاوزت المديونية الخارجية 110 بالمائة في حين بلغت نسبة الفقر اكثر من 20 بالمائة في الوقت الذي بلغت فيه نسبة من يعيشون تحت خط الفقر اكثر من 22 بالمائة. وشرح الأخ نعم عميرة ان المقدرة الشرائية تراجعت بنسبة تتراوح بين 27 و40 بالمائة وهو ما اضر بمستوى عيش التونسيين. وقال ان على الدولة مصارحة الشعب بهذا الوضع. وفسر الأخ منعم عميرة ان الخروج من هذا الاطار الصعب والمعقد يستوجب رؤية تشاركية وهو ما دعا اليه الاتحاد وبين ان الاتحاد العام التونسي للشغل قد تفاءل بمسا ر 25 جويلية وبالقرارات التي اتخذها الرئيس قيس سعيد على اعتبار انها تمثل فرصة للقطع مع عشرية سوداء والشروع في بناء تونس غير ان هذا التفاؤل قد واجه تعقيدات داخل الواقع تتمثل في ضبابية المشهد وعدم الاستقرار بما يضعف ثقة الفاعلين في بلادنا. وبين ان الاتحاد منظمة وطنية قبل ان يكون منظمة مطلبية وهذا ما يثبه التاريخ الطويل للمنظمة وقال ان الاتحاد مصر على الدفع نحو حوار تشاركي من اجل اصلاح البلاد.

نقلة نوعية :

وتحدث الأخ الحبيب الحزامي عن برنامج الشراكة الثلاثي بين الجامعة العامة والاتحاد الدولي للصناعات بدعم من فريدريش ايبرت. وقال انه مكن من احداث نقلة نوعية في الأداء النقابي خاصة وانه مكن النقابيين من تكوين عميق  في مختلف المجالات ساهم بشكل كبير في رفع القدرات وتعميق المعارف وتنويعها بعد ان شملت مجال الانتساب والمرأة والشباب والمفاوضات والصحة والسلامة المهنية. وتحدث الأخ الكاتب العام عن اتفاق الزيادة في الأجور في قطاع النسيج والملابس معتبرا انه اتفاق غير مسبوق نظرا لما تضمنه من مكاسب مهمة. وقا ان العمال كانوا سجناء في شبكة اور بالية وضيقة خانقة غير ان الاتفاق سيحررهم بعض ان تضمن تثمين قيمة الدرجة لتصبح 01 بالمائة من الاجر كما تضمن المحافظة على نفس الدرجة عند الترقية.

واعتبر الأخ محمد عباس ان الاتفاق تاريخ بكل المقاييس مشيرا لى انه الأول من نوعه منذ 2008 وقال ان مكسب مهم في ظل الوضع العام الصعب والمعقد. وشرح الأخ محمد عباس ان الجامعة العامة تحقق لفائدة النقابيين والعمال عديد المكاسبو ذلك من خلال الجهد الكبير الذي تبذله في اطار تكوين والارتقاء بالمعارف ورفع قدرات النقابيين.

تعزيز القدرات :

وقال السيد اميل ليزار ان الندوة هي الحادية عشر من نوعها وهي مخصصة للجنة التفاوض. وفسر ان الندوة تأتي في إطار ما تتطلبه المرحلة من تحديات لتهدئة المناخ الاجتماعي ومن مجهودات ترمي الى تعزيز القدرات وقال وقال ان المنظمة تدعم كل قطاع يناضل ويدافع عن حقوق السعالين وحيا توفق الجامعة العامة للنسيج والملابس في تحقيق الاتفاق في الزيادة في الاجور رغم محاولات حرمان العمال الخاص من نيل حقوقهم. واعتبر السيد اميل ليزر ان الاتفاق مكسب جديد يتحقق للقطاع رغم أزمة كوفيد 19 ورغم الصعوبات الاقتصادية.

طارق السعيدي

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى