أنشطة الجامعة

ندوة تكوينية الحماية الاجتماعية شرط للعمل اللائق

انطلقت يوم الجمعة 04 فيفري 2022 ندوة تكوينية حول الحماية الاجتماعية لفائدة النقابيين في قطاع النسيج والملابس والجلود والاحذية. وتنعقد هذه الندوة الأولى لهذه السنة والتي تستمر لمدة ثلاث أيام بتنظيم مشترك بين الجامعة العامة للنسيج والملابس والجلود والاحذية والاتحاد الدولي للصناعات وبدعم من منظمة فريدريش ايبرت وقد حضر افتتاح هذه الندوة الأخ الحبيب الحزامي الكاتب العام للجامعة العامة للنسيج والسيد اميل ليزر مدير مشاريع في منظمة فريدريش ايبرت والاخت ليلى الشعري منسقة مشاريع في المنظمة.

اتفاق مهم :

وثمن الأخ الحبيب الحزامي توصل الاتحاد العام التونسي للشغل واتحاد الصناعة والتجارة الى اتفاق زيادة في الأجور في القطاع الخاص. وقال ان الاتفاق مهم على نقائصه، مثمنا الجهد الكبير الذي بذلته المركزية النقابية وخاصة الأخ نور الدين الطبوبي الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل من اجل بلغو هذا الاتفاق. وذكر الأخ الحزامي بان القطاع تمكن من ابرام اتفاق مه في قطاع النسيج سابق لاتفاق القطاع الخاص مشيرا الى ان اتفاق الزيادة في الأجور في هذا القطاع ساهم في دفع الأمور وتحريك المفاوضات التي انتهت باتفاق الزيادة في الأجور. وبين الأخ الحزامي ان الجامعة اختارت التفاوض الجماعي على مستوى القطاع وقال انه كان من الممكن التفاوض على مستوى المؤسسات ولكن الجامعة العامة لم تعتمد هذا التمشي نظرا لخصوصية القطاع والسعي الى ان يتم تمتيع الجميع بالزيادة.

داخل الأطر :

واعتبر الحزامي ان الحماية الاجتماعية تمثل ركيزة أساسية من ركائز العمل اللائق وهو ما يستجوب معرفة ودراية النقابيين ولذلك فان هذه الندوة التكوينية تكتسي طابعا مهما في تعميق معارف النقابيين. وقال الأخ الحبيب الحزامي ان الوضع العام في البلاد صعب ولذلك فان مؤتمر الاتحاد العام التونسي للشغل المقرر مهم في تنظيم البيت الداخلي من اجل القيام بالمهام المطروحة على الاتحاد. وقال ان الاتحاد مدرسة للديمقراطية والاختلاف شرط ان تدار الصراعات داخل الأطر وعبر الأخ الحزامي عن رفضه لإخراج الصراع الى صفحات التواصل الاجتماعي والقنوات التلفزية والاذاعية.

أهمية التكوين :

وقال السيد اميل ليزر ان الندوة التكوينية تندرج في نطاق برنامج شراكة ثلاثي الأطراف الذي انطلق منذ 2018 والذي يجمع فريدريش ايبرت والجامعة العامة للنسيج والاتحاد الدولي للصناعات. وقال ان الشراكة تعبر عن تضامن فريدريش ايبرت مع العاملين في قطاع النسيج اذي يعتبر استراتيجي وذو أهمية كبرى. وحيا السيد اميل ليزر تمكن الجامعة العامة للنسيج في تحقيق اتفاق الزيادة في الأجور رغم كل المحاولات لحرمان عمال القطاع الخاص من حقهم المشروع وهو مكسب جديد يتحقق في القطاع الخاص رغم ازمة الكوفيد-19 ورغم الصعوبات الاقتصادية. واكد السيد اميل ليزر على أهمية التكوين في مجال الحماية الاجتماعية وتداعيات ازمة الكوفيد-19 عليها وور النقابات الأساسية في النهوض بها على مستوى مؤسسات القطاع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى